مدافع فياريال: لو تعمدت ضرب فينيسيوس لـ “نزف”

قلل راؤول ألبيول مدافع فياريال من التحامه مع فينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد خلال التعادل بدون أهداف في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم اليوم السبت قائلا إن ضربة المرفق لو كانت متعمدة لنزف اللاعب البرازيلي.

وخلال الشوط الأول سقط فينيسيوس بعد ضربة في وجهه بذراع لاعب ريال مدريد السابق.

وأظهرت الإعادة أن الضربة لم تكن مؤذية واتفق نظام حكم الفيديو المساعد مع الحكم الرئيسي في عدم احتساب مخالفة رغم احتجاجات الزوار. وسخر ألبيول من مزاعم تعمد ضرب المهاجم البالغ عمره 21 عاما.

وأبلغ محطة موفيستار "لأكون صادقا لم أشاهده وهو يتقدم نحوي واذا ضربته متعمدا صدقوني كان سينزف الدماء".

وأضاف "بالتأكيد سيتحدث الناس عن ركلة جزاء محتملة لكنها ليست كذلك. ركض نحو ذراعي واذا تعمدت ضربه بمرفقي كان سيترك الملعب على محفة".

واتفق كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مع ألبيول، الذي لعب تحت قيادته سابقا في نابولي، ورأى أن الاصطدام ليس متعمدا.

وأبلغ أنشيلوتي مؤتمرا صحفيا "يحتاج فينيسيوس لتفهم أن هذه الأمور تحدث. هذا لا يقلقني ويحتاج للاحتفاظ بالتركيز في المباراة. لعب بشكل جيد ولا يجب أن يهدر طاقة في مثل هذه الأشياء".

اقرأ على الموقع الرسمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
اتصل الآن