ثروة “ماجد الفطيم” المتنازع عليها.. كم تبلغ؟

بعد وفاة أغنى رجل أعمال إماراتي، والثالث بين أثرياء العرب، تنازع الورثة على ثروته، ما دفع حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، للتدخل، عبر تعيين لجنة قضائية للفصل في النزاعات القانونية بين الورثة، إلا أن دورها لا يتطرق إلى إدارة الشركة.

ووفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات، فإن ثروة ماجد الفطيم بلغت أكثر من 6 مليارات دولار قبل وفاته، وحذف اسمه من المؤشر، والذي يرصد فقط ثروات الأحياء.

أسس ماجد الفطيم، مجموعته والتي تحمل اسمه "ماجد الفطيم" القابضة، عام 1992. وتمتلك وتدير 13 فندقاً و29 مركزاً تجارياً، أبرزها "مول الإمارات" في دبي، و"مول مصر" في القاهرة، ومول عمان في سلطنة عمان، ومعظمها بين الأكبر في دولها.

كما تمتلك الشركة علامة دور السينما VOX، والتي تدير أكثر من 58 دار عرض بأكثر من 500 شاشة، وفقاً لموقع الشركة وحتى عام 2019.

كما تمتلك مجموع "ماجد الفطيم" رخصة حصرية لتشغيل هايبر ماركت الشركة الفرنسية (كارفور) في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ووسط آسيا، فضلاً عن المراكز التجارية التي تحمل اسم "سيتي سنتر". فيما يشغل ابنه طارق عضوية مجلس الإدارة بالمجموعة، بينما يدير أفراد من خارج العائلة الشركة القابضة التي تنشر إيراداتها وأرباحها سنوياً. وبلغت إيرادات المجموعة 8.9 مليار دولار في 2020.

وصنفت مجلة فوربس "ماجد الفطيم" في المرتبة الثالثة ضمن أثرياء العرب لعام 2021، بثروة تقدر بـ 4.3 مليار دولار وقت وفاته في 17 ديسمبر الماضي، كما حل في المرتبة الأولى بين أثرياء الإمارات، وفقاً للبيانات التي جمعتها "العربية.نت".

اقرأ على الموقع الرسمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
اتصل الآن