بريطانيا تصادر رموزا مشفرة بالصدفة.. قيمتها تقترب من مليوني دولار

صادرت هيئة الرقابة الضريبية البريطانية (HMRC)، 3 رموز غير قابلة للاستبدال NFT، للمرة الأولى في المملكة المتحدة.

وقال مسؤولون في الوكالة، إنهم صادروا الرموز غير القابلة للاستبدال أثناء تحقيق في قضية احتيال محتملة تخص ضريبة القيمة المضافة بقيمة 1.4 مليون جنيه إسترليني (1.9 مليون دولار). كما تم القبض على 3 من المشتبه بهم للاشتباه في محاولتهم الاحتيال على رجال الضرائب، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ويُزعم أن المشتبه بهم حاولوا المطالبة باستعادة ضريبة القيمة المضافة المفروضة على مبيعاتهم، بصورة أكثر مما يستحقون، وذلك باستخدام مزيج من الهويات المسروقة والهواتف غير المسجلة والفواتير المزيفة لإخفاء هوياتهم، وشمل المخطط 250 شركة مزيفة مزعومة.

قال نائب مدير إدارة الجرائم الاقتصادية في وكالة HMRC، نيك شارب، في بيان اليوم الاثنين: "هذا بمثابة تحذير لأي شخص يعتقد أنه يمكنه استخدام الأصول المشفرة لإخفاء الأموال عن الوكالة".

وأضاف: "إننا نتكيف باستمرار مع التكنولوجيا الجديدة لضمان مواكبة أساليب المجرمين والمتهربين في إخفاء أصولهم".

ارتفع الطلب على NFTs مؤخراً، حيث تجاوزت مبيعات هذه الرموز 40 مليار دولار في عام 2021. ومع ذلك، فإن السوق عرضة للسرقة والخداع، وهناك مخاوف من أن الكثير من نشاط التداول في الرموز غير القابلة للاستبدال، قد تمت تغذيته من خلال أساليب التلاعب بالسوق مثل غسيل الأموال.

وقالت وكالة الإيرادات الضريبية البريطانية، إنها أول هيئة لإنفاذ القانون في المملكة المتحدة تقوم بمصادرة NFTs.

وتأتي تلك المصادرة، بعد أسبوع واحد فقط من قول المسؤولين الأميركيين إنهم صادروا أكثر من 3.6 مليار دولار من عملات بيتكوين المسروقة المرتبطة باختراق بورصة تداول العملات الرقمية Bitfinex في عام 2016.

اقرأ على الموقع الرسمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
اتصل الآن