«الثنائي الشيعي» يكمن لـ«الموازنة» في البرلمان

توعد «الثنائي الشيعي» («حزب الله» و«حركة أمل») بمواجهة مشروع قانون الموازنة لعام 2022 في المجلس النيابي، بعد إقراره في الحكومة الذي دفعهما للاعتراض عليه، من غير أن يؤثر الاعتراض على علاقتهما برئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، بالنظر إلى أن الحزب اعترض على الطريقة، لكنه أكد حرصه على استمرارية جلسات الحكومة.
وبدا أن الاعتراض الذي سجلاه خلال اليومين الماضيين، قد تم تجاوزه واقتصر على موقف سياسي رافض لبنود الحكومة التي تضمنت رسوماً إضافية على المواطنين، بانتظار مواجهة المشروع في البرلمان، حيث سيخضع للنقاش في اللجان المختصة، قبل إحالته إلى الهيئة العامة للبرلمان لإقراره حتى يصبح نافذاً.اقرأ على الموقع الرسمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
اتصل الآن